غير مصنف

أكتوبر شهر التوعية عن سرطان الثدي

اقترحت استراتيجية قطر الوطنية للسرطان (٢٠١١ – ٢٠١٦) تطوير برنامج سنوي للأنشطة لزيادة فهم مرض السرطان. كان من المقرر أن تتماشى هذه الأنشطة مع أيام / أشهر السرطان الدولية مثل الرابع من فبراير (اليوم العالمي للسرطان) و٣١ مايو (اليوم العالمي بدون تبغ) وأكتوبر (شهر التوعية بسرطان الثدي).
جدد إطار عمل قطر الوطني للسرطان الذي تم إطلاقه عام ٢٠١٧ التزام المساهمين بالعمل معًا لتحسين وعي السكان بمخاطر الإصابة بالسرطان. من المتوقع أن يتم الإعلان عن الأنشطة والتدخلات المنفذة وقد تواجه طموح لزيادة الوعي وفهم مرض السرطان بشكل مستمر من حيث العلامات والأعراض والدعوة إلى اتخاذ الخطوات حيال ذلك، وعوامل خطر الإصابة بالسرطان والأهمية الكبيرة للاكتشاف المبكر. تهدف الحملات التي تستخدم جميع أشكال التواصل والوسائط المبتكرة إلى توفير وتعزيز الرسائل المتفق عليها والمتوافقة والملائمة والمتسقة للتوعية بالسرطان والتواصل والتثقيف داخل قطر، ودعم تحسين المعرفة الصحية للسكان.
“أحداث التوعية العامة بالسرطان” العامة التي يمكن أن تساعد في ربط مختلف المبادرات والشركاء من المساهمين المتعددين بأفراد الجمهور، ستسهم مساهمة كبيرة في زيادة الوعي (مؤسسة السرطان الشمالية ٢٠١٧- ٢٠٢٢).
تقويم الوعي بالسرطان
 

تم تطوير التقويم التوعوي التنظيمي في قطر من خلال تعاون وشراكة فريدة من نوعها بين بعض مؤسسات الرعاية الصحية الرائدة في البلاد التي تعمل على الوقاية من السرطان وعلاجه. ويشمل التعاون بين وزارة الصحة العامة (MOPH) ومؤسسة حمد الطبية (HMC) ومؤسسة الرعاية الصحية الأولية (PHCC) وجمعية السرطان القطرية (QCS). يعكس التقويم الجهود التعاونية للشركاء في مجال الصحة من أجل تحقيق رؤية الإطار الوطني للسرطان ٢٠١٧ – ٢٠٢٢ ويوفر فرصة لتوحيد الجهود من قبل المساهمين في قطر لتوحيد قواهم لرفع الوعي بالسرطان وتخفيف العبء المحلي لمرض السرطان.

المصدر: https://www.moph.gov.qa/arabic/derpartments/healthaffairs/healthpromotion/nationalcancerprogram/cancerawareness/Pages/default.aspx